منتدى برامج كريزي

منتدى برامج كريزي

منتدى برامج كريزي-الاحترام هو اساس تعاملنا والانتماء شعارنا


    ................................ فلسطين هل هي ملك للفسطينين ام ملك لاسرائيل ؟

    شاطر

    Ahmed Aly14
    مشرف قسم الرياضه
    مشرف قسم الرياضه

    ذكر
    الابراج : الثور
    عدد الرسائل : 632
    العمر : 27
    تاريخ التسجيل : 25/08/2008
    نقاط : 72
    السٌّمعَة : 0

    ................................ فلسطين هل هي ملك للفسطينين ام ملك لاسرائيل ؟

    مُساهمة من طرف Ahmed Aly14 في 19.02.09 21:17

    [size=18]

    فلسطين: هل هي ملك للفلسطينيين أم لإسرائيل؟
    هذا البحث مقدم من طلبة في الصف الثالث الإ عدادي بجمهورية مصر العربية للعالم أجمع لكي لاينسى

    التاريخ عروبة فلسطين و لكي لا ينجح اليهود في ترويج إشاعات وهمية عن امتلاكهم للأرض المقدسة.

    يقدم الشباب في هذا البحث - من خلال الحقائق والأرقام - وليس من خلال أوهام وخرافات – ما يثبت أن

    فلسطين هي وطن للفلسطينيين وليست ملكًا لليهود . جاء قيام هؤلاء الشباب بكتابة هذا البحث ردًا على

    الأحداث المؤسفة التي توالت على الأرض الفلسطينية المحتلة، وخاصة الحرب على غزة خلال عام2009

    ، وال تي أسفر ت عن الآف الشهداء والجرحى والذي كان نصفهم من الأطفال والنساء . ومع تلوث

    التاريخ وتحريف الحقائق، وجد هؤلاء الشباب أنه بإمكانهم - بجانب تقديم التبرعات المادية والعينية-


    تقديم
    هذا البحث ليكون شاهدًا علميًا لمن يقول أن فلسطين أرض يهودية الأصل ، ولكي يحفظوا به تاريخ فلسطين الحقيقي بالعلم والوقائع المؤكدة.

    أهدي هذا المجهود الرائع من الشباب إلى البشرية كلها، كم ا أدعوا كل من يقرأ هذا البحث أن يساعدنا في نشره وإحياء ما فيه من حقائق للعالم أجمع.




    [size=18][size=16] [center][size=9][b]مقدمة:

    لقد عانت فلسطين عموما، وعاصمتها القدس خصوصا الكثير من الأزمات الطاحنة على مر تاريخها
    الممتد لآلاف السنين وذلك بسبب المطالبات المتكررة من الكثير من الأمم والشعوب بملكيتها.. فلمن فلسطين يا ترى؟ هذا ما ستبينه الأسطر المقبلة والتي استندنا فيها إلى الحقائق التاريخية والحجج المنطقية.
    إن للقدس تاريخًا قديمًا يضرب جذوره في أعماق الزمن، فأرض القدس من أقدم مواطن الإنسان، ولقد
    اختصها الله بفضله دون بقاع أرضه فكانت من أقدم بقاع الأرض التي عرفت التوحيد ومهبط ًا للعديد من
    الرسالات السماوية، كما سار على أرضها العديد من الرسل الكرام.

    من هم اليهود:
    كان لسيدنا إبراهيم أبو الأنبياء ابنًا، هو سيدنا اسحق وكان له ولدا، وهو سيدنا يعقوب الملقب بإسرائيل. وكان لسيدنا يعقوب اثنا عشرا ولدا، كان منهم سيدنا يوسف ويهوذ ا. كان يهوذا رئيسا للأسرة من
    الإخوة وأبنائهم، ومن هنا جاءت تسمية اليهود باسمه بعد تعريبه كما قيل . وقيل أن الاسم (اليهود) أطلق عليهم بعد أن تابوا من عبادة العجل ( إِنَّا هُدْنَا إِلَيْكَ..) الأعراف 156 أي تُـبنا إليك
    فاليهود هم بنو إسرائيل أول ما عرّفنا القرآن الكريم على مكرهم كان في سورة يوسف حينما حاولوا قتل أخيهم يوسف ثم إلقاؤه في الجُــب وادعائهم بأنه أكله الذئب (وَجَاءُوا عَلَى قَمِيصِهِ بِدَمٍ كَذِبٍ ...) يوسف 18. ثم ظهر الحق بعد ذلك،
    وسامحهم سيدنا يوسف عما فعلوه به، وظل بنو إسرائيل بمصر في كنف أخيهم يوسف، ووجدوا فيها ضيافة
    كريمة وحرية واسعة، ولكنهم بعد ذلك ساعدوا الغاصب الأجنبي الغزاة العمالقة "الهكسوس" على دخول مصر، وكانوا يستخدموهم في جباة الأموال والضرائب إلى أن جاء فرعون واضطهد ب ني إسرائيل لأ نه كان يخشى أن يساعدوا أعدائه . وظل بنو إسرائيل يعانون من الاض طهاد حتى خرجوا مع موسى عليه السلام وعبروا البحر بمعجزة من الله وتركهم سيدنا موسى فترة قليلة ليتلقى التوراة وعاد إليهم فوجدهم انتكسوا إلى عبادة العجل كما
    يقول الله تعالى وَاتَّخَذَ قَوْمُ مُوسَى مِن بَعْدِهِ مِنْ حُلِيِّهِمْ عِجْلاً جَسَدًا لَّهُ خُوَارٌ ( الأعراف: 148 )

    وإذا تصفحنا صفحات التاريخ القديم لوجدنا أن أول من ع مّر القدس وبناها هم "اليبوسيون"، وهم بطن من بطون العرب الأوائ ل، نشأوا في قلب الجزيرة العربية وترعرعوا في أرجائها، ثم نزحوا عنها مع من نزح من القبائل الكنعانية، و كانوا هم أول من وضع لب نة في بناء القدس وكان ذلك نحو سنة 3000 ق .م. وبعدها بمئات السنين، اندلعت الحروب بين اليبوسيين واليهود الذين احتلوا المدينة وحكموها بالنار والحديد لأمد طويل من الزمان قاموا خلاله ببناء هيكلهم (حسب ما يدعون من خلال كتبهم وتوراتهم المحرفة). احتل الرومان فلسط ين وجعلوها ولاية رومانية تابعة لروما أو ً لا، ثم بيزنطة بعد انقسام الدولة الرومانية وظلت تحت حكمها إلى منتصف القرن السابع الميلادي . خلال فترة الحكم الروماني شهدت فلسطين ميلاد السيد المسيح عيسى بن مريم عليه السلام إلا أن اليهود وشوا به للحاكم الروماني عام 37 م واتهموه بالكفر.


    [/size][/size]
    [/size][/b][/size][/center]


    عدل سابقا من قبل WA7D MEN ELNAS في 19.02.09 21:28 عدل 3 مرات








    Ahmed Aly14
    مشرف قسم الرياضه
    مشرف قسم الرياضه

    ذكر
    الابراج : الثور
    عدد الرسائل : 632
    العمر : 27
    تاريخ التسجيل : 25/08/2008
    نقاط : 72
    السٌّمعَة : 0

    رد: ................................ فلسطين هل هي ملك للفسطينين ام ملك لاسرائيل ؟

    مُساهمة من طرف Ahmed Aly14 في 19.02.09 21:19

    القدس في التوراة اليهودية:

    يبدأ الحديث عن الوعد الإلهي بمنح الأرض المقدسة لإبراهيم عليه السلا م وذريته ، وتتحدث التوراة
    عن المرحلة المبكرة جدا لاتخاذ إبراهيم معبدا في أرض الشام . "واجتاز إبرام الأرض إلى مكان شكيم إلى
    لوط وكان الكنعانيون حينئذ في الأ رض. وقال: "لنسلك أعطي هذه الأرض" ثم قال الله ليعقوب: قم اصعد إلى بيت إيل. وأقم هناك واصنع هناك مذبحا للرب الذي ظهر لك."
    وتذكر التوراة المحرفة أن يوشع بن نون الذي ورث النبوة بعد موسى عليه السلام قد أُمر أن يزحف
    لاقتحام أسوار الأرض المقدسة "وكان بعد موت مو سى عبد الرب أن الرب كلم يوشع بن نون خادم موسى
    قائلا: موسى عبدي قد مات فالآن قم اعبر هذه الأرض أنت وكل هذا الشعب إلى الأرض التي أنا معطيها."
    هذا بالنسبة إلى التوراة المحرفة .. أما إذا قرأنا بعضا من فقرات كتاب "بروتوكولات حكام صهيون "
    الذي يعتبر دستور الصهاي نة الذي قام بوضعه لفيف من زعمائهم عام 1897 في مدينة بال في سويسرا والذي يخرجون فيه بنتيجة مفادها أن الدولة اليهودية يجب أن تكون عالمية تحكم العالم تحت تاج ملك من نسل داود ، فسنجد ما جاء في البروتوكول الخامس : "إنا نقرأ في شريعة الأنبياء أننا مختارون من الله لنحكم الأرض وقد منحنا الله العبقرية كي نكون قادرين على القيام بهذا العمل إذا كان في معسكر أعدائنا عبقري يهاجمنا...حكمنا سيبدأ في اللحظة ذاتها حين يصرخ الناس الذين مزقتهم الخلافات وتعذبوا تحت إفلاس حكامهم فيصرخون هاتفين: اخلعوهم وأعطونا حاكما عاليا واحدا يس تطيع أن يوحدنا، حاكما يستطيع أن يمنحنا السلام والراحة …

    حينما نمكن لأنفسنا فنكون سادة الأرض لن نبيح مكان أي دين غير دينن ا." وهذه المملكة التي تتحدث عنها
    البروتوكولات يعتقد اليهود بمقتضى التوراة والتلمود أنها سترد الدنيا تحت قيادة الملك المنتظر الذي سيحكم
    العالم من أورشليم (القدس) بعد أن يعاد بناء الهيكل.

    وها هم حملوا التوراة فلم ينتفعوا به ا- على عكس انتفاع العرب بالقرآن - فهم زعموا أنهم أحباء الله
    وأولياؤه دون غيرهم من الناس وهم كاذبون فيما زعموا وزعموا أيضا أنهم شعب الله المختار.


    الصراع في التاريخ الحديث:

    تعد رغبة ألمانيا في بناء إمبراطورية استعمارية واسعة سببًا رئيسيًا من أسباب الحرب العالمية الأولى
    والثانية، لكي تتحدى بها تفوق بريطانيا في أطماعها الاستعمارية في الشرق واستغلال خيراته ا. وكان من
    نتائج الحرب تقسيم البلاد العربية بين ك ً لا من الحلفاء والمحور وك انت بلاد الشام ومصر وطبع ا فلسطين تحت الاستعمار البريطاني.

    دخلت فلسطين عام 1917 م تحت الانتداب البريطاني حتى عام 1948 م، ثم انسحبت بريطانيا بعد ذلك
    مفسحة المجال أمام الصهاينة لإقامة دولتهم في فلسطين التي سميت إسرائيل، ونجحت العصابات الصهيونية
    بمساعدة كل من بريطانيا والولايات المتحدة في إلحاق هزيمة بالعرب في حرب 1948 م، وأعلنوا قيام دولة
    إسرائيل بعد غياب عن الساحة الفلسطينية دام لأكثر من ألفي عام . وكانت هذه أفجع وأسوأ ما يلاقيه العرب
    من نتائج الحرب فقد واجهت الكثير من البلاد تصادمًا بين مصالحها الاقتصادية مع سيطرة اليهود الاقتصادية
    في هذه البلاد ففكروا في التخلص منهم وعمل لهم دولة مستقلة ويبعدوا خطرهم الاقتصادي عنهم واقترحت
    مواقع عديدة ثم غلبت الفكرة التوراتيه بالأرض الموعودة لتصبح فلسطين هي المكان المختار.

    عند إعلان دولة إسرائيل اذاعت إسرائيل أنها سوف تعطي لكل من يهاجر إليها جنسية إسرائيلية مع
    الدعم المادي الكامل له وبالتالي كل اليهود في أوروبا وأمريكا بدءوا يهاجرون إلى فلسطين على أنها دولتهم
    وأرضهم فيمتلكون الأرض مع الدعم المادي لكل مهاجر.

    وأصبحت قضية فلسطين بعد أن كانت قضية عربية يدافع عنها العرب كافة أص بحت قضية دولة
    يحاول مواطنيها الدفاع عن أنفسهم فانقسموا إلى عدة فصائل تحارب العدو إلى أن ساعدهم اليهود على التفرق
    وأصبحت هذه الفصائل تعادي بعضها البعض والمستفيد الوحيد هي العدو الصهيوني تستنزف كل جهدهم

    وعطاءهم وفرغ العدو لهدم كل ما هو اخضر ويابس وبشر في هذه البقعة الطيبة الغالية على كل المسلمين
    والعرب وقامت إسرائيل منذ هذا الوقت إلى الآن بمجازر كثيرة وعديدة ووحشية إلى وقتنا الحاضر.








    Ahmed Aly14
    مشرف قسم الرياضه
    مشرف قسم الرياضه

    ذكر
    الابراج : الثور
    عدد الرسائل : 632
    العمر : 27
    تاريخ التسجيل : 25/08/2008
    نقاط : 72
    السٌّمعَة : 0

    رد: ................................ فلسطين هل هي ملك للفسطينين ام ملك لاسرائيل ؟

    مُساهمة من طرف Ahmed Aly14 في 19.02.09 21:39

    الصهاينة والهيكل:


    الصهيونية حركة يهودية سياسية دينية اشتق اسمها من صهيون، وهو الجبل الواقع في الجنوب
    الغربي من القدس القديمة، و تهدف هذه الحركة إلى إعادة مجد إسرائيل بإقامة دولة يهودية في فلسطين، فإذا تملها ذلك، لأقامت هيكل سليمان موضع المسجد الأقصى ليكون الهيكل على رأس هذه الدولة التي تعمل على بسط سيادتها شرقا وغربا ملك اليهود من نسل داود.



    وقد رفض عقلاء اليهود المعاصرين الإدعاء ات المنادية بامتلاك إسرائيل للأرض المقدسة، واعتبرها
    انتهاكًا للسلام. ومن أقوى الحركات اليهودية المنادية بهذا المعنى هي حركة
    السلام الآن - Peace Now
    والتي تعد من أنشط الحركات اليهودية الرافضة لسياسة إسرائيل وزعمها الحق في الأرض الفلسطينية.







    قالوا عن فلسطين:


    الماسونية هي "جمهور كبير من مذاهب مختلفة يعملون لغاية واحدة هي : إعادة بناء الهيكل الذي يرمز
    لإسرائيل. يقول أحد الماسونيين "إن الاعتقاد بوجوب إقامة الهيكل يقوي إيماننا بالوعود المذكورة بالكتاب."



    ويقول صاحب كتاب "الماسونية في العراء - وقد كان ماسونيا ثم ترك الماسونية - يعتقد اليهود من
    الماسونيين أنه لم يبق إلا القليل حتى يهدم المسجد الأقصى وقبة الصخرة وحينئذ يقوم الهيكل مكانهما."



    قال تشرشل وزير خارجية بريطانيا السابق : " إن القدس خرجت من أيدي المسلمين وقد أصدر
    الكنيست اليهودي ثلاثة قرارات بضمها إلى القدس اليهودية ولن تعود إلى المسلمين في أية مفاوضات مقبلة ما بين اليهود والمسلمين ." ويقول المعاصرون اليهود بأنه "لا قيمة لإسرائيل بدون القدس ولا قيمة للقدس بدون الهيكل"- قالها بن غوريون مؤسس الصهيونية الحديثة.




    الأرض المقدسة: حقائق وتواريخ تهجير اليهود إلى فلسطين ( 1838 – 1947)
    إذا تتبعنا تاريخ تهويد الأراضي الفلسطينية، نلاحظ التتابع السريع جدًا للأحداث رغم توالي القرون وتعاقب
    الأجيال. سنجد فيما يلي من تواريخ كيف تعاقبت الأحداث من أجل تحقيق الهدف الأوحد؛ تهويد الأرض
    الفلسطينية. لم ينس اليهود هدفهم رغم بعده وصعوبة تحقيقه ، لم يتنحوا عن الفكر ة، بل ظ لو ا يسعون وراء
    الهدف بكل ما أتوا من قوة، واستعانوا على مر التاريخ بقوى الشر لكي تساعدهم في هدفهم الشيطاني.



    1838 م: لورد شافتسبري السابع مؤسس الفكر الصهيوني يطالب بتوطين اليهود في فلسطين.
    1868 م: جماعة فرسان الهيكل الصهيونية المسيحية تؤسس سبع مستعمرات في فلسطين.
    1870 م: تأسيس مدرسة ميكفه إسرائيل الزراعية في فلسطين بجهود جماعة الإليانس الفرنسية.
    1882 م: تدفق يهود شرق أوروبا إلى مختلف أنحاء العالم واستقرار غالبيتهم في الولايات المتحدة.
    1897 م: تأسيس المنظمة الصهيونية العالمية وقرار بتشجيع الاستيطان الصهيوني في فلسطين.
    1898 م: المؤتمر الصهيوني يوصي بإنشاء الوكالة اليهودية لتمويل الاستيطان الصهيوني في فلسطين.
    1906 م: تأسيس المدرسة اليهودية العليا في يافا.
    1908 م: تأسيس وكالة مركزية للاستيطان اليهودي في يافا باسم مكتب فلسطين.
    1916 م: توقيع فرنسا وبريطانيا لاتفاقية سايكس – بيكو السرية لاقتسام ممتلكات الإمبراطورية العثمانية إلى مناطق نفوذ بريطاني وفرنسي.
    1917 م: وزير الخارجية البريطاني الجديد بلفور يعد اليهود بوطن قومي في فلسطين (وعد بلفور).
    1919 م: المنظمة الصهيونية تطالب ببسط الانتداب البريطاني على فلسطين.
    1920 م: إعلان الانتداب البريطاني على فلسطين، وبريطانيا تقمع المقاومة العربية.
    1921 م: بدء سلسلة من القوانين للحد من الهجرة اليهودية إلى الولايات المتحدة.
    1922 م: تصديق الكونجرس الأمريكي لوعد بلفور.
    1923 م: اندلاع الثورة الفلسطينية ضد الاحتلال البريطاني والمستوطنين الصهاينة.
    1925 م: افتتاح الجامعة العبرية في القدس.
    1927 م: تصاعد النزوح اليهودي من فلسطين بسبب تفشي البطالة.
    1930 م: بريطانيا تنفي مسئوليتها عن إنشاء وطن قومي يهودي لاحتواء الغضب العربي.
    1931 م: رئيس وزراء بريطانيا يؤكد التحالف البريطاني الصهيوني.
    1933 م: المؤتمر الصهيوني الثامن عشر يبحث تهجير اليهود الألمان إلى فلسطين.
    1942 م: المؤتمر اليهودي الأمريكي يطرح برنامج بالتيمور الذي يدعو إلى فتح أبواب فلسطين ل لهجرة
    اليهودية وإلغاء القيود البريطانية وتأسيس دولة يهودية.
    1944 م: تشكيل اللواء اليهودي لمساندة القوات البريطانية في الحرب العالية الثانية.
    1945 م: دعا الرئيس الأمريكي هاري ترومان إلى توطين اليهود في فلسطين.
    1947 م: الأمم المتحدة تقرر تقسيم فلسطين وإنهاء الانتداب البريطاني لفلسطين.









    Ahmed Aly14
    مشرف قسم الرياضه
    مشرف قسم الرياضه

    ذكر
    الابراج : الثور
    عدد الرسائل : 632
    العمر : 27
    تاريخ التسجيل : 25/08/2008
    نقاط : 72
    السٌّمعَة : 0

    رد: ................................ فلسطين هل هي ملك للفسطينين ام ملك لاسرائيل ؟

    مُساهمة من طرف Ahmed Aly14 في 19.02.09 21:41


    خمسة حقائق تجزم بأن الأرض ليست من حق اليهود:

    لننظر في القرآن والتاريخ...من أحق بالأرض، من استعمرها غدرا وقسوة؟ أم من ع مرها قرونًا عديدة؟
    سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَىٰ بِعَبْدِهِ لَيْلًا مِنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الْأَقْصَى الَّذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ لِنُرِيَهُ مِنْ آيَاتِنَا ۚ إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ
    [ الإسراء: 1 ]

    أولا: الله سبحانه وتعالى يورث الأرض للعباد الصالحين، وهم الأحق بعمارتها.
    وَلَقَدْ كَتَبْنَا فِي الزَّبُورِ مِنْ بَعْدِ الذِّكْرِ أَنَّ الْأَرْضَ يَرِثُهَا عِبَادِيَ الصَّالِحُونَ
    [ الأنبياء: 105 ]

    واليهود مفسدون بنص القرآن الكريم، إذا ليس لهم الحق في إدعاء أنهم ورثة الأرض . قال عنهم الله سبحانه
    وَقَالَتِ الْيَهُودُ يَدُ اللَّهِ مَغْلُولَةٌ ۚ غُلَّتْ أَيْدِيهِمْ وَلُعِنُوا بِمَا قَالُوا ۘ بَلْ يَدَاهُ مَبْسُوطَتَانِ يُنْفِقُ كَيْفَ يَشَاءُ ۚ وَلَيَزِيدَنَّ كَثِيرًا مِنْهُمْ مَا أُنْزِلَ إِلَيْكَ مِنْ رَبِّكَ طُغْيَانًا وَكُفْرًا ۚ وَأَلْقَيْنَا بَيْنَهُمُ الْعَدَاوَةَ وَالْبَغْضَاءَ إِلَىٰ يَوْمِ الْقِيَامَةِ ۚ كُلَّمَا أَوْقَدُوا نَارًا لِلْحَرْبِ أَطْفَأَهَا اللَّهُ ۚ وَيَسْعَوْنَ فِي الْأَرْضِ فَسَادًا ۚ وَاللَّهُ لَا يُحِبُّ الْمُفْسِدِينَ
    [ المائدة: 64 ]

    ثانيًا: عرض سيدنا موسى عليه السلام على بني إسرائيل دخول الأرض المقدسة ولكنهم رفضوا وامتنعوا وقالوا أنهم لن يدخلوها طالما فيها العمالقة ...إلى أن قالوا لموسى عليه السلام
    قَالُوا يَا مُوسَىٰ إِنَّا لَنْ نَدْخُلَهَا أَبَدًا مَا دَامُوا فِيهَا ۖ فَاذْهَبْ أَنْتَ وَرَبُّكَ فَقَاتِلَا إِنَّا هَاهُنَا قَاعِدُونَ .[ المائدة: 24 ]

    ثالثًا: إذا ذهبنا إلى ما قبل هذا الزمن، إلى زمن أبينا إبراهيم عليه السلام سنجده سكن أرض فلسطين وعّمرها قبل اليهود. قال الحق تبارك وتعالى
    قَالُوا سَمِعْنَا فَتًى يَذْكُرُهُمْ يُقَالُ لَهُ إِبْرَاهِيمُ (60) قَالُوا فَأْتُوا بِهِ عَلَىٰ أَعْيُنِ النَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَشْهَدُونَ (61)
    قَالُوا أَأَنْتَ فَعَلْتَ هَٰذَا بِآلِهَتِنَا يَا إِبْرَاهِيمُ (62) قَالَ بَلْ فَعَلَهُ كَبِيرُهُمْ هَٰذَا فَاسْأَلُوهُمْ إِنْ كَانُوا يَنْطِقُونَ (63)
    فَرَجَعُوا إِلَىٰ أَنْفُسِهِمْ فَقَالُوا إِنَّكُمْ أَنْتُمُ الظَّالِمُونَ (64) ثُمَّ نُكِسُوا عَلَىٰ رُءُوسِهِمْ لَقَدْ عَلِمْتَ مَا هَٰؤُلَاءِ يَنْطِقُونَ (65) قَالَ أَفَتَعْبُدُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ مَا لَا يَنْفَعُكُمْ شَيْئًا وَلَا يَضُرُّكُمْ (66) أُفٍّ لَكُمْ وَلِمَا تَعْبُدُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ ۖ أَفَلَا تَعْقِلُونَ (67) قَالُوا حَرِّقُوهُ وَانْصُرُوا آلِهَتَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ فَاعِلِينَ (68) قُلْنَا يَا نَارُ كُونِي بَرْدًا وَسَلَامًا عَلَىٰ إِبْرَاهِيمَ (69) وَأَرَادُوا بِهِ كَيْدًا فَجَعَلْنَاهُمُ الْأَخْسَرِينَ (70) وَنَجَّيْنَاهُ وَلُوطًا إِلَى الْأَرْضِ الَّتِي بَارَكْنَا فِيهَا لِلْعَالَمِينَ (71) الأنبياء
    ولقد نص القرآن الكريم على أن المؤمنين هم أحق الناس بإبراهيم : مَا كَانَ إِبْرَاهِيمُ يَهُودِيًّا وَلَا نَصْرَانِيًّا وَلَٰكِنْ كَانَ حَنِيفًا مُسْلِمًا وَمَا كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ (67) إِنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِإِبْرَاهِيمَ لَلَّذِينَ اتَّبَعُوهُ وَهَٰذَا النَّبِيُّ وَالَّذِينَ آمَنُوا ۗ وَاللَّهُ وَلِيُّ الْمُؤْمِنِينَ (68) آل عمران

    أما محمد صلى الله عليه وسلم فقد أُسري به إلى المسجد الأقصى وعرج من خلاله إلى السماء في أحد أكبر المعجزات.
    سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَىٰ بِعَبْدِهِ لَيْلًا مِنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الْأَقْصَى الَّذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ لِنُرِيَهُ مِنْ آيَاتِنَا ۚ إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ [ الإسراء: 1 ]

    رابعًا: إن أهل الد يانات- خاصة أهل الكتاب - قد علموا بأحقية المسلمين في الأرض المقدسة، بل هم وجدوا في كتبهم صفات من سيفتح فلسطين، حتى أنهم سّلموا مفاتيح بيت المقدس لعمر بن الخطاب رضي الله عنه
    معروف في التاريخ.

    بعد أن فتح المسلمون القدس، كان العهد بينهم وبين سكان القدس ألا يسكن ف يها أحدًا من اليهود ! ولم
    يتمكن اليهود من السكن فيها منذ عام 15 ه إلا في عهد محمد علي بعد أن سمح لبعض العائلات اليهودية أن
    تسكن فيها مقابل مبالغ طائلة! ثم بقيت فلسطين تحت الحكم الإسلامي إلى أن احتلها الصليبيون عام 492 ه.
    حرر جيش المسلمين تحت قيادة صلاح ا لدين الأيوبي الأرض من الصليبيين بعد الانتصار الساحق في
    معركة حطين سنة 583 ه . كما تحطمت آمال المغول في السيطرة على أرض فلسطين بعد هزيمتهم في
    معركة (عين جالوت) عام 658 ه بقيادة المظفر قطز.
    ثم بعد ذلك ظلت فلسطين تحت الحكم المماليك إلى أن دخلت تحت الحكم العثماني عام 922 ه.

    الاحتلال البريطاني: احتلت بريطانيا فلسطين عام 1336 ه ، وأعانت اليهود على الهجرة إلى الأرض
    المقدسة ودعمتهم بالسلاح، مما أدى إلى قيام دولة يهودية على الأرض سنة 1368 ه , وفي سنة 1387، احتل اليهود بقية الأراضي الفلسطينية.

    خامسًا: أرض فلسطين ستعود للمسلمين، وسوف ينادي فيها الشجر والحجر: يا مسلم!
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا تقوم الساعة حتى يقاتل المسلمون اليهود . فيقتلهم المسلمون . حتى يختبئ اليهود من وراء الحجر والشجر . فيقول الحجر أو الشجر : يا مسلم ! يا عبد الله ! هذا يهودي خلفي .
    فتعال فاقتله. إلا الغرقد. فإنه من شجر اليهود." (رواه مسلم).

    نستنتج من هذا السرد : أن العرب هم أصح اب أرض فلسطين حيث سكنوها منذ 4500 عامًا و حتى الآن، ولم يهاجروا منها ولم يغادروها تحت أي اضطهاد أو حكم أجنبي، بينما مرت العديد من الأزمنة دون أن يدخل
    اليهود إلى الأرض، ولم يحق لهم دخولها.







    هل باع الفلسطينيون أرضهم؟

    سبب خسارة أرض فلسطين هو هز يمة الجيوش العربية في حرب 1948 م، وما ترتب على ذلك من
    إنشاء كيان يهودي على 77 % من أرض فلسطين، وقيام المستعمر اليهودي بطرد العرب من الأرض
    واستيلائه عليها بقوة السلاح. ثم احتلال إسرائيل لبقية الأراضي بعد نكسة 1967 م.

    لطالما تر كزت الدعاية اليهودية في نشر فكرة أن الفلسطينيين هم الذي باعوا أرضهم، وظلوا يذيعون
    في العالم أن الفلسطينيين هم "الخونة" الذين باعوا الأرض ل ليهود، فلا يحق للعرب - من منطق اليهود – أن يطالبوا بحقهم في الأرض بعد أن باع وها. وهذا هو عكس الحقيقة، فقد بدأت المقاومة الفلسطينية لليهود منذ عهد الدولة العثمانية؛ حيث حدثت صدامات كثيرة بين الفلا حين الفلسطينيين والمستعمرين اليهود . كم اقدم وجهاء القدس في 24 يونيو 1891 بتقديم عريضة لرئيس الوزراء الدولة العثمانية، طالبوا فيها بمنع هجرة اليهود الروس إلى فلسطين وتحريم امتلاكهم أراضي فيها.

    تعود هذه الإدعاءات الكاذبة إلى فكرة إ نشاء وطنًا لليهود على "أرض بلا شعب لشعب بلا أرض "، هذه
    الفكرة التي اعتبرت أنه لا يوجد شعب عربي موطنه هو فلسطين.


    دور بريطانيا في بيع الأراضي:
    منذ أن وقعت فلسطين تحت الاحتلال والانتداب البريطاني ( 1917 م - 1948 م )، وكان واضح ًا أن
    هذا المستعمر جاء لتنفيذ مشروع إنشاء وطن قومي لليهود في فلسطين . وقد قاوم الشعب الفلسطيني العزيز
    الاستيطان اليهودي بكل ما أوتي من قوة، وبكل ما تملك من وسائل سياسية وإعلامية واحتجاجية، كما خاض الكثير من الثورات . وقد بلغ ما تمكن اليهود من السيطرة عليه خلال فترة الاحتلال البريطاني حوالي 5% فقط من الأراضي الفلسطينية. فمعظم هذه الأراضي تسرب لليهود عن طريق منح من الحكومة البريطانية.

    في سنة 1896 ، اضطرت الدولة العثمانية لبيع بعض الأراضي لتوفير الأموال ، فقامت بشرائها بعض
    العائلات الثرية غير الفلسطينية ولكن منعتها السلطات البريطانية من استغلاله ا! وقد مثل ذلك وجهًا آخر
    للمأساة؛ فقد اضطرت هذه العائلات لبيع جزءًا كبيرًا من الأراضي مما تسبب في تشريد أهل 22 قرية
    فلسطينية، كما تكررت المأساة عندما باعت هذه العائلا ت بعض الأراضي شمال فلسطين . لكن اللوم لا يقع
    بالكامل على هذه العائلات، فقد منعتها بريطانيا من اس تغلال الأرض فأجبرتها على البيع . وبذلك، بلغت نسبة الأراضي التي استولى عليها اليهود بالعنف 55 % من أرض فلسطين، أما مجموع ما تسرب إلى أيدي اليهود من أراضي باعها لهم عرب فلسطين خلال الاحتلال البريطاني لا يزيد عن نسبة 1% من الأرض . ولقد قام أبناء فلسطين بجهود كبيرة في محاربة بيع الأراضي، فقد أصدر مؤتمر علماء فلسطين الأول عان 1935 م فتوى بإجم اع العلماء تحرم بيع أي شبر من الأرض الفلسطينية لليهود . كما قام العلماء بحملة كبرى في جميع مدن وقرى فلسطين لنشر والوعي وتحريم بيع الأراضي وأخذ العهود بعدم بيعها لليهود . وقد تمكن العلماء من إنقاذ الأراضي التي كانت مهددة بالبيع لليهود










    [size=16]
    الخلاصة:

    هذه هي القصة الحقيقية لاستيلاء اليهود على مدينة القدس؛ فإذا كانت 500 سنة يهودية في القدس
    تجعل منها مدينة يهودية إلى الأبد فإن من حق بريطانيا أن تمتلك الهند، ومن حق تركيا أن تمتلك العالم
    العربي كله وثلث أوروبا، وكذلك الأمر سيكون مدعاة للسخرية لو أن روما طالبت اليوم بمم تلكاتها الواسعة
    قبل ألفي سنة، أو أن تطالب أثينا بمستعمراتها الكثيرة قبل 3000 عام . نعم، إن كانت كل مجموعة استوطنت بلدا لفترة من الزمن ثم غابت عنه لألف أو ألفين أو ألفين أو ثلاثة آلاف سنة تأتي اليوم لتطالب بذلك البلد فإن العالم سيتحول إلى جحيم من الصراعات لا حصر له ا. وبذلك، يتضح بما لا يدع مجالا للشك بأن أرض فلسطين إسلامية عربية منذ القدم.. وعاصمتها الأبدية هي القدس العزيز.

    كم سنة دامت القدس عاصمة لبني إسرائيل؟ ! هل تم تأسيس المملكة في منطقة خالية لا تعود لأحد أم
    أنها كانت مسكونة وعامرة قبل ذلك بآلاف السنين؟ ! حتى عندما دخلوا القدس هل أفرغوها من سكانها
    اليبوسيين أم عاشوا معهم كما تشهد التورا ة؟ بعد كل هذه التساؤلات هل يحق لإسرائيل أن تتخذ من الحقبة
    المحدودة سابقا وتقرر من خلالها حقها في امتلاك القدس واعتبارها عاصمة أبدية وموحدة لها على حساب
    سكانها الأصليين الذين سبقوهم بالوجود وهم الذين بنوا المدينة وشيدوا أسوارها؟!
    وإن ما يقدمه الشعب الفلسطيني اليوم من تضحيات وبطولات بعد مضي أكثر من نصف قرن على الاحتلال، وإصراره على المقاومة والجهاد والاستشهاد - بالرغم من ضخامة المؤامرات ضده - هو خير دليل على تمسكه بالأرض وعدم تف ريطه في أرضه المقدسة المباركة . لك الله يا فلسطين . أنت في وجداننا وقلبنا ولا نقول إلا ما يرضى ربنا: ([size=12]حسبنا الله ونعم الوكيل).


    .
    [/size]

    المراجع:

    1- العرب واليهود في القرآن لأستاذ عبد الرحيم فوده أستاذ في جامعة الأزهر.

    2- مقالة: جروح نازفة على موقع قصة الإسلام- تحت إشراف دكتور راغب السرجاني
    www.islamstory.com

    3- موسوعة بهجة المعرفة، المجموعة الثانية رقم 5 مسيرة الحضارة مجلد 3


    4- موقع جمعية "السلام الآن" الأمريكية اليهودية
    www.peacenow.org

    5- محاضرة الدكتور طارق سويدان عن تاريخ فلسطين.

    عبد الله عيسى الموسوي
    معاذ محمود سليمان
    نادين كساب
    2009 م، 1430 ه.

    منقووووووول من موقع الاستاذ مصطفي حسني

    www.mustafahosny.com
    [/size]








    البيطار
    رئيس المنتدى
    رئيس المنتدى

    ذكر
    الابراج : الميزان
    عدد الرسائل : 1241
    العمر : 30
    تاريخ التسجيل : 02/09/2007
    نقاط : 1189
    السٌّمعَة : 34

    رد: ................................ فلسطين هل هي ملك للفسطينين ام ملك لاسرائيل ؟

    مُساهمة من طرف البيطار في 25.02.09 11:59

    جزاك الله خيرا

      الوقت/التاريخ الآن هو 09.12.16 3:38